تقرير خاص| استهداف مطار عدن.. ملامح إيرانية وراء الهجوم

0 1

تواصلت ردود افعال وتداعيات تفجيرات مطار عدن الدولي الذي وصل عدد ضحاياه إلى 26 قتيلاً و110 جريح.

وعقدت حكومة المناصفة الخميس، أول اجتماع لها في قصر المعاشيق بالعاصمة عدن، برئاسة الدكتور معين عبد الملك، وذلك بعد انفجارات مطار العاصمة عدن الدامية، التي خلفت عشرات القتلى والجرحى.ناقش الاجتماع ملابسات الجريمة، وما توصلت إليه التحقيقات الأولية، واتهم رئيس حكومة المناصفة، معين عبدالملك، خبراء إيرانيين اشرفوا على عملية تفجير مطار العاصمة.

وقال عبدالملك، إن “المؤشرات الأولية للتحقيقات في الهجوم الإرهابي، على مطار العاصمة عدن، تشير إلى وقوف مليشيا الحوثي الانقلابية ورائها، حيث أن الهجوم تم من خلال صواريخ موجهة، وهناك معلومات استخباراتية وعسكرية تثبت وجود خبراء إيرانيين في مناطق اليمن التي تسيطر عليها مليشيا الحوثي لتولي مثل هذه الأعمال.

وقال: “يجب أن تتعدى إدانات الأمم المتحدة والمجتمع الدولي مجرد الاستنكار، إلى الإشارة لمن ارتكب هذا الهجوم الإرهابي بوضوح ودون مواربة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.