محمد علي احمد يهنىء شعب الجنوب بمناسبة عيد الاضحى المبارك..

264

 

بسم الله الرحمن الرحيم

*عيدأ سعيد وتوفيق من الله بهذأ العيد للجنوب واهله واليمن بألامن ولأمان.

شعبنأ اليمني العظيم الجنوب على وجه الخصوص…

بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك الذي أعاده الله علينا هذا العام
في ضروف ومتغيرات جديدة ومتسارعة،

يطيب لي بالأصالة عن نفسي ونيابة عن قيادة المؤتمر الوطني لشعب الجنوب ان اتقدم إلى شعب الجنوب الابي الحر والصامد الصابر بأحر واصدق التهاني القلبية واجمل التبريكات راجيا المولى عز وجل ان يعيد هذة المناسبة المباركة على شعبنا في الجنوب في خير وعافية . وقد تحققت اماله وتطلعاته وهدفه في الحرية وإستعادة دولته الجنوبية الحرة المستقلة كاملة السيادة ،هذا الهدف الذي ضحى على طريق تحقيقة شعبنا بخيرة شبابه ورجاله الخيرين الابطال الذين ضحوا بأرواحهم ورووا بدمائهم الزكية تربة الجنوب في كل فعالياته على ساحات الشرف وميادين نضاله السلمي في كل مدن محافظات الجنوب شهداء كانوا او جرحى ومن لحقهم في ملحمة الدفاع عن الجنوب من الغازه والمحتلين
في الاجتياح العسكري الشمالي الثاني على الجنوب .

متمنين من اعماق قلوبنا ان تتوج تضحياته وصبره بالنصر.
كما نتمنى من الله ان يعيد هذة المناسبة المباركة على الأمتين العربية والاسلامية بالخير واليمن والبركات.

يأ ابناء شعبنا في الجنوب العظيم المكافح الصامد
لقد رسمتوا خلال مسيرة مراحل ثورة الجنوب السلمية اجمل صور التضحية والفداء والتماسك والاصطفاف الوطني الجنوبي منذ انطلاق الحراك الجنوبي السلمي منطلقين من ايمانكم بعدالة قضيتكم وانتصار ثورتكم مجسدين روح التضحية والتلاحم والاخوة المبنية على اساسها المتين التسامح
والتصالح واذهلتوا العالم بفضل هذه المقومات والروح الوطنية في ملحمة الدفاع عن محافظتكم.

ورغم ماحققتوه لا زال اعداء الجنوب وقضيته وهدفه يحيكوا المؤامرات والدسائس محاولين ضرب مقومات انتصارتكم وتشويه تاريخ الجنوب والتشكيك في قدرة رجاله وقيادته في ادارة محافظاتهم عبر إثارة الفتن والنزعات المناطقية وتفتيتكم على حساب وحدة الصف والتماسك الجنوبي اضافة إلى تصاعد الازمات ،وها هو عيد الاضحى المبارك يحل على شعبنا هذا العام في ضل استمرار العقاب الجماعي الذي وصل حد لا يحتمل .

يا أبناء شعب الجنوب الابطال اننا على ثقة كيبرة بأنكم اكبر واصلب من كل الازمات المصتنعة وستتجاوزوا كل العثرات

يا ابناء شعب الجنوب الابطال نعاهدكم ونعاهد الله وشهداء الجنوب بأننا على طريق النصر سائرون بتماسكنا وبوحدة صفنا واصطفافنا وثوبتنا الوطنية المبنية على مبداء التسامح والتصالح وستعادة دولتنأ
ولن نحيد قيد انملة ولن نقبل بأي حلول تنتقص من حقنا في الحرية وتقرير المصير واستعادة الدولة الجنوبية الحرة المستقلة كاملة السيادة بحدودها الجغرافية ماقبل 1990.

يا ابناء الجنوب الابطال وحتى نكون في مستوى التحديات علينا ان نحارب هذة المؤامرات ونواجة الحقائق مهما كانت مرارتها عبر المصارحة والتناصح والعمل معا لاستقلال وسائل التواصل الاجتماعي والاعلام الجنوبي لمواجهة ما يخطط له اعداء الجنوب عبر وحدة الرأي والخطاب والمشاركات بما يخدم الجنوب واظهار قوته وقوة ايمانه واصراره على مواصلة نضاله وكذا التصدي للاخبار والمنشورات التي تثير الفتن والتصادم بطريقة تصب في صالح اعداء الجنوب وعملائهم وما يروجوا له ان الحنوبيين لايمكن ان يتفقوا او يقبلوا بعض وانهم خطر على شعبهم وعلى مصالح العالم …
حولوا وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي المتاحة الى منابر تعزز الوحدة الوطنية الجنوبية والتسامح التصالح الجنوبي .

لن يضيع حق وورائه مطالب .

رحم الله شهداء الجنوب
الحرية للاسرى والمعتقلين
الجنوبيي وعلى رأسهم عميدهم احمد عمر المرقشي.

وكل عام والجميع بألف خير.

اخوكم؛
محمد علي احمد
رئيس المؤتمر الوطي لشعب الجنوب
31 أغسطس 2017