القيادي الجنوبي محمد علي أحمد يعزي بوفاة فقيد الوطن بدر سالمين باسنيد.

305

ببالغ الأسى والحزن ألعميقين وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا نباء وفاة الأستاذ المحامي بدر سالمين باسنيد الذي توفاه الله بعد عمرا حافل بالعطاء قضى معضمه في خدمة الوطن والمواطن والقانون من خلال عمله في مجال مهنته وفي جميع مراحل حياته العملية حتى أصبح علما بارزا في مجال القانون والدفاع عن القضايا العادلة الوطنية والخاصة وبذلك كسب محبة واحترام كل من عرفه وعايشه لذا فإن الوطن خسر واحد من خيرة رجاله ورحيله خسارة فادحة لكل من عرفه وزامله.

وبهذا المصاب الجلل نتقدم إلى جميع افراد اسرته بأحر التعازي وعظيم المواساة وعزاءنا موصول إلى كل زملائه ورفاق دربه .

سألني المولى عز وجل أن يتغمد فقيد الوطن بدر باسنيد بواسع رحمته ومغفرته وان يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

آنا لله وإنا اليه راجعون.

اخوكم:

محمد علي أحمد
رئيس المؤتمر الوطني لشعب الجنوب
٢٠١٨/٤/١م