وزير الدفاع الأمريكي: طلبنا من البغدادي تسليم نفسه قبل مقتله

18

قال وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، يوم الأحد، إن الغارة التي شنتها القوات الخاصة الأمريكية في شمال غرب سوريا، كانت تهدف إلى اعتقال زعيم تنظيم داعش المتشدد، أبو بكر البغدادي، إذا تسنى ذلك، وقتله إذا دعت الحاجة.

وأضاف إسبر، لمحطة ”سي.إن.إن“: ”حاولنا التواصل معه وطلبنا منه تسليم نفسه، فرفض وهرب إلى مكان تحت الأرض، وخلال محاولتنا إخراجه، فجر سترة ناسفة“، مشيرًا إلى أن ”جنديين أمريكيين أصيبا بجروح طفيفة خلال العملية، ولكنهما عادا بالفعل إلى الخدمة“.

وأشار إلى أن ”ترامب أجاز العملية، أواخر الأسبوع الماضي“، موضحًا أن ”الرئيس درس الخيارات في وقت سابق من الأسبوع الماضي.. وقرر الخيار الذي نعتقد أنه أعطانا أكبر احتمال للنجاح“.