بإشراف القائم بأعمال رئيس جامعة عدن.. العديد من كليات الجامعة تحظى بدعم لتطوير الشبكة المعلوماتية

17

ساهم الاهتمام العالي الذي يبديه الأستاذ الدكتور محمد عقيل العطاس القائم بأعمال رئيس جامعة عدن للجامعة بدعم كبير تحصلت عليه عدد من الكليات.

وفي ظل الرؤية الحديثة لجامعة عدن، والتي أرسى مداميكها الأستاذ الدكتور الخضر ناصر لصور رئيس الجامعة فإنه بات من الضروري بمكان أن تتطور الآليات المتبعة في العمليتين: (الأكاديمية، والطلابية)، وذلك يتأتى من خلال إدخال معدات رقمية إلكترونية تساعد على النهضة التقنية التي تشهدها جامعة عدن في عهد الأخوين الأكاديميين الأستاذ الدكتور الخضر ناصر لصور، والأستاذ الدكتور محمد عقيل العطاس.

وهو الأمر الذي شجَّـع الهيئات الداعمة الإقليمية بتفعيل دور التعاون الثنائي فيما بينها وبين الجامعة بتقديم مختلف أوجه الدعم لمواكبة النهضة التقنية في رحاب جامعة عدن.

وفي هذا الصدد وخلال الأسبوع المنصرم من أكتوبر الجاري كان الأستاذ الدكتور محمد عقيل العطاس القائم بأعمال رئيس جامعة عدن نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب حاضراً للإشراف على عملية استلام العشرات من كليات الجامعة بالإضافة إلى مبنى نيابة شؤون الطلاب بمنطقة الشعب في مديرية البريقة، والسكن الطلابي الجامعي أيضاً للعديد من أجهزة الحاسوب، والطابعات، وكذلك مستلزمات الكترونية، وأجهزة شبكات من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة بواسطة هيئة هلالها الأحمر فرع عدن، لتنطلق تلك الكليات في فضاء التكنولوجيا الرقمية للاندماج السريع في النظام التقني الحديث.

وإجمالاً فإن المباني المستفيدة في جامعة عدن التي استلمت مخصصها من ذلك الدعم الإماراتي، هي:-

★ مبنى شؤون الطلا.

★ ومبنى السكن الطلابي الجامعي، الذي مُـنِـح عدداً من برادات وخزانات المياه.

بالإضافة إلى الكليات التالية:-

1- كلية الهندسة.

2- كلية التربية- عدن.

3- كلية الطب والعلوم الصحية.

4- كلية طب الأسنان.

5- كلية الصيدلة.

6- كلية اللغات.

7- كلية العلوم الإدارية.

8- كلية العلوم الاجتماعية والتطبيقية.

9- كليات التربية في (صبر، وطور الباحة، وردفان، والضالع، ويافع، وشبوة).

10- كلية النفط والمعادن.

11- كلية الدراسات العليا.

حضر عمليات الاستلام والتسليم الأستاذ عبدالله الخضر ناصر أمين نيابة شؤون طلاب جامعة عدن، والأستاذ معاذ سعيد أحمد مدير مكتب القائم بأعمال رئيس الجامعة.