الرئيس علي ناصر محمد يكشف عن جهات مستفيدة من أمد الحرب

61

كشف الرئيس الاسبق علي ناصر محمد عن مبادرة تقدم بها إلى القوى المتصارعة في اليمن كفيلة بوضع حدا للحرب .

وتضمنت المبادرة على وقف الحرب وقيام دولة من إقليمين وتشكيل حكومة وحدة وطنية لفترة انتقالية وسحب الاسلحة من كافة الجماعات المسلحة وتركيزها في يد وزارة الدفاع لحكومة الوحدة الوطنية.

بالاضافة إلى الاستفتاء على الدستور وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية بما يرتضيها الشعب اليمني .

ولفت ناصر إلى أن هذه المبادرة حضيت بترحيب من معظم الأطراف باستثناء تجار الحروب وبعض القوى “التي لا تريد الخير والأمن والاستقرار لليمن والمنطقة لأن مصالحها ستتضرر من ذلك”

وأشار ناصر إلى أن تجار الحروب في اليمن وخارجها، كانوا في السابق كما هو الحال اليوم، لا يريدون نهاية لها وكان البعض يرددون “اللهم انصر الجمهورية إلى النص والملكية إلة النص” .