قيادة المؤتمر الوطني لشعب الجنوب فرع حضرموت تعقد اجتماعا استثنائيا “بيان“

171

خاص – صدئ شعب الجنوب – المكلا- 30 مارس2020

عقدت قيادة المؤتمر الوطني لشعب الجنوب فرع حضرموت، اجتماعها الاستثنائي صباح الإثنين 30 مارس/آذار 2020 بمقر القيادة المؤقت بالمكلا.

وفي بداية اللقاء الذي رأسه اللواء محمد عبدالقادر باراس، رئيس الفرع المؤتمر الوطني بحضرموت، رحب بأعضاء قيادة الفرع والمشاركين، ناقلاً إليهم تحيات المناضل محمد علي أحمد، رئيس المؤتمر الوطني لشعب الجنوب، وتمنياته بالتوفيق والنجاح لنشاط فرع حضرموت .. مشيداً بدوره في مختلف المراحل والمنعطفات التي شهدتها قضية الجنوب المركزية (القضية الجنوبية) وتفاعلهم النضالي لبلوغ الأهداف المنشودة .

وقال رئيس فرع المؤتمر الوطني محافظة حضرموت: “إن هذا الاجتماع الاستثنائي ينعقد في ظل ظروف صعبة تمر بها قضيتنا الجنوبية والتي يشهدها الوطن عموماً بقصد او بدون قصد، والموقف العام تجاه قضيتنا ونحو تحقيق حلم أبناء الجنوب في تحقيق هدفهم المنشود وعودة دولتهم المستقلة التي دمرت بفعل تلك السياسات الهمجية، والمؤامرات الممنهجة لنظام صنعاء التي اعادت الجنوب الى بؤرة صراع تتقاذفها مختلف التيارات وللأسف الشديد جنوبية جنوبية وبصورة غير مسبوقة”.

وأضاف اللواء عبدالقادر: “أمام ذلك كله فإن فرع المؤتمر الوطني لشعب الجنوب محافظة حضرموت اذ يعبر عن تقديره للجهود والدور الذي يلعبة رئيس المؤتمر الوطني لشعب الجنوب المناضل محمد علي أحمد، وكل القيادات الجنوبية المؤازرة له، ويعتبر ان جميع خطواته وإجراءاته تسير بالاتجاه الذي يطمح إليه كل وطني غيور على الجنوب ارضاً وانساناً وعلى مستقبل كافة أبنائه”.

وتابع عبدالقادر: “ان اجتماعنا الاستثنائي الذي نعقده اليوم نعتبره الاجتماع التمهيدي لولوج عملية التحضير والأعداد لانعقاد مؤتمرات المديريات وانتخاب مندوبي المديريات وعددهم من 10 إلى 15 مندوب من كل مديرية لانعقاد مؤتمر محافظة حضرموت؛ وصولاً للمؤتمر العام للمؤتمر الوطني لشعب الجنوب المزمع انعقاده في العاصمة عدن، في وقت لاحق وهو المؤتمر الذي تعلق عليه امال كبيرة وعظيمة في تعميق وتجديد البنية التنظيمية وتحديد المسار الجنوبي”.

وأكد عبدالقادر انه ومن بين الاجراءات التنظيمية التي ستسبق انعقاد المؤتمرات هو عملية الاستقطاب وصرف البطاقات، سواء للأعضاء الجدد او للقدامى الذين انقطع نشاطهم لأسباب وظروف قهرية.

لافتا بالقول: “اننا لنمد أيدينا ونفتح قلوبنا لكل أبناء الجنوب دون استثناء، وتقع اليوم مسؤوليات جسام امام قيادات وقواعد المؤتمر الوطني لشعب الجنوب الى الاعداد والتحضير الجيدين لانعقاد مؤتمرات المديريات، وفي ذات الوقت فأننا نناشد جميع الأعضاء بتفعيل دورهم المناط خدمة لأهداف ومبادئ مؤتمرنا المؤتمر الوطني لشعب الجنوب ونجدد عهدنا بالوقوف صفاً واحداً خلف قيادته للوصول الى هدفنا المنشود”.

وفي ختام اللقاء، طالب الاجتماع قيادة المؤتمر الوطني لشعب الجنوب بتوفير إمكانيات استمرارية وتطوير نشاط فروع المحافظات والمديريات لما لذلك من أهمية قصوى.

وخرج الاجتماع بعدد من القرارات والتوصيات من ضمنها إعادة تشكيل الهيئة القيادية للمؤتمر الوطني لشعب الجنوب بحضرموت، وفقا للتقسيم الإداري ماقبل عام 21 مايو 1990 على مستوى حضرموت وتم تجديد القيادة المحلية للمؤتمر كالتالي :

1 – محضار عوض المقدي
مديرية المكلا تضم مراكز: ارياف المكلا + مراكز بروم .

2 – يوسف محمد بن شملان
مديرية الشحر تضم مراكز: غيل بن يمين+ الديس الشرقية + الريدة وقصيعر.

3 – عنتر عبدالله سالم عبدالمانع
مديرية حجر وتضم مراكز: الجول + يون+ الصدارة + يبعث + جزول ومحمدة، وحصن باقروان+ ميفع.

4 – عبدالعزيز عبدالله مبارك باعطية
مديرية دوعن وتضم مراكز: وادي العين + حوره + وادي عمد + حريضة + الضليعة+لبنة بارشيد.

5 – ناصر علي العظمي ونائبه حسن علي العامري
مديرية سيئون وتضم مراكز: تريم + شبام + وادي ساه + وادي بن علي + عينات + السوم.

6 – محمد عمر خميس باتيس
مديرية القطن وتضم مراكز:
الخشعة + وادي سر + رخية + وادي هينن.

7 – محمد مفرج الصيعري
مديرية العبر وتضم مراكز:
زمخ ومنوخ + حجر الصيعر + الوديعة.

٨- ناصر محمد سالمين المنهالي
مديرية ثمود وتضم مراكز:
رماة + قف العوامر + الخراخير.

كما تم الاتفاق على تجديد قيادة حضرموت كالتالي:

– اللواء محمد عبدالقادر باراس، رئيسا للمؤتمر الوطني لشعب الجنوب بحضرموت.

– الأستاذ محمد احمد الخلاقي، نائبا لرئيس فرع المؤتمر الوطني لشعب الجنوب بحضرموت.

عبدالله محسن الشادلي، مدير الدائرة الاعلامية، وخالد بن سعيد بافقاس، نائبا له.

وفي ختام الاجتماع، دعت هيئة رئاسة المؤتمر الوطني لشعب الجنوب كل الاحرار، والمخلصين الاوفياء للوطن والشعب من مكونات سياسية، او احزاب ومختلف، للاصطفاف للانطلاق الى الحرية ووحدة القرار الجنوبي المستقل البعيد عن التبعية والوصاية.