الميسري يستقبل السفير الهولندي ويبحثان تطورات ومستجدات الأوضاع في اليمن

0 5

أستقبل المهندس أحمد بن أحمد الميسري رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الشعبي العام الجنوبي، في منزله بمسقط، سعادة السيد بيتر ديرك هوف، سفير المملكة الهولندية لدى اليمن.

وفي مستهل اللقاء الذي بحث الوضع السياسي العام في اليمن، رحب الميسري بسعادة السفير والوفد المرافق له، مثمناً أي تحرك وجهود تسعى لمساندة اليمن في التغلب على الوضع الكارثي الذي يعيشه في ظل صمت مريب من المجتمع الدولي الذي وقف متفرج حيال ما آلت إليه الأوضاع في هذا البلد المنسي.

وأشار الميسري أن اليمن تعرض للخذلان إلى حد التآمر من الدول التي أتت لإنقاذه كما تقول ثم استفردت به وعمقت جراحه وفاقمت من أزماته ومشاكله الداخلية واستهدفت بشكل مباشر أو غير مباشر وجود الدولة ومؤسساتها ونخرها بالاستقطابات الحادة وإضعافها سياسياً وعسكرياً واقتصادياً.
ولفت إلى أن ذلك جعل الكثير من اليمنيين يشعرون إن المجتمع الدولي تخلى عن واجبه تجاه هذا الشعب، لصالح دول لديها إمكانيات هائلة سخرتها لطمس وتغييب الحقائق حول الكارثة التي تمت صناعتها في اليمن مع سبق الإصرار والترصد.

وقال الميسري، “إن الشعب اليمني يتوق للسلام والاستقرار وإنهاء الحرب والتدخلات السافرة في شؤونه، ونحن دعاة سلام ونؤمن بإنه لا يمكن تحقيقه دون إرغام الحوثي عليه والوقوف بحزم تجاه انتهاكاته، فهو لا يفقه إلا لغة القوة ولن يجنح للسلم أو يتعاطى معه بمسؤولية ما دام هناك من يدعمه بالإمكانيات ويستهدف الجيش ويحاصر الدولة في الآن نفسه.

وأكد الميسري على أن الدولة اليمنية رغم ما تجابهه من تآمر، إلا أنها قادرة على أن تحقق الإنتصار، داعياً مملكة هولندا والاتحاد الأوروبي إلى تكثيف دورهم الإيجابي والانحياز الكامل للشعب اليمني وقضيته العادلة، متمنياً للسفير التوفيق في مهامه وواجباته.

من جانبه أكد السفير الهولندي حرص بلاده على إحلال السلام في اليمن، متمنياً أن ينخرط الجميع في مفاوضات جادة لإيقاف الحرب والعبور باليمن إلى بر الأمان.

حضر اللقاء د. جيحون أوستوار سكرتير أول الشؤون السياسية بالسفارة الهولندية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.